Glitter
المقالات
  • الأكثر تعليقاً
  • الأكثر قراءة
  • ارسل خبراً
ساهم معنا بإرسالك خبراً (أضغط هنا)

ولا تنسى ذكر أسم المرسل ووسيلة الاتصال بك
القائمة البريدية




تحكم الأعضاء

وزير الداخلية الأردني: البحرين تشكل عمقا استراتيجيا منيعا لنا في مواجهة الأخطار

صوت المنامة - خاص
أكد الأردن اليوم الثلاثاء على أنه والبحرين يشكلان عمقا استراتيجيا منيعا لبعضهما البعض في مواجهة مختلف التحديات والأخطار إضافة للعديد من الروافد السياسية والاجتماعية والاقتصادية، التي جعلت العلاقة بينهما أشد تماسكا مع مرور السنوات.
جاء ذلك خلال لقاء وزير الداخلية الأردني حسين هزاع المجالى اليوم مع نظيره البحريني، الفريق الركن الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة، والوفد المرافق له، الذي يزور عمان حاليا، وذلك بحضور سفير البحرين في عمان ناصر الكعبى.
ومن جهته، قال المجالى أن العلاقات الأردنية البحرينية تخطت الإطار التقليدي الذي تتصف به العلاقات البينية بين الدول، إلى آفاق متقدمة حددت ملامحها وأبعادها القيادتان الحكيمتان للبلدين الشقيقين.
وأفاد بأن مواقف العاهلين الأردني الملك عبد الله الثاني والبحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة وسياساتهما الحكيمة في التعامل مع القضايا العربية والإقليمية والدولية، أسهمت في بلورة مواقف منسجمة مع مختلف التطورات التي تشهدها الساحتان العربية والإقليمية.
ونوه المجالى بأن تفعيل أواصر التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات، سينعكس إيجابا على مصالح الشعبين الشقيقين ويلبى طموحاتهما ويسهم في شكل مباشر في تذليل العقبات التي تواجههما في المجالات كافة.
وبدوره، قال وزير الداخلية البحريني – بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط - إن العلاقات القائمة بين البلدين نابعة من التفاهم الكبير حول مختلف التحديات والموضوعات ذات الاهتمام المشترك إلى جانب المواقف الصادقة التي تغذى هذه العلاقات باستمرار، والتي تشكل قاعدة متينة لجميع أشكال التعاون بينهما.
وأضاف أن رعاية قيادتي البلدين لهذا الترابط جعلت العلاقات الأردنية البحرينية تحتل مكانا متقدما في العلاقات العربية البينية، الأمر الذي أدى إلى تعظيم الإنجازات والمكتسبات التي تصب في مصلحة الشعبين.
وأوضح أن زيارته تأتى في إطار التشاور والتنسيق المستمر بين البلدين في شتى المجالات وزيادة مستوى التعاون في المجالات الأمنية ومكافحة الجريمة بمختلف أنواعها من خلال تبادل الخبرات والزيارات التي تحقق هذه الأهداف.
وكانت صحيفة "العرب اليوم" الأردنية كشفت عن بعثة شرطية أردنية ستغادر إلى البحرين للمساعدة في إعادة هيكلة مراكز الإصلاح.
من جانبه، أكد وزير الدولة لشئون الإعلام والاتصال الأردني محمد المومني أن تلك البعثة تأتي ضمن التبادل الشرطي بين البلدين المرتبط بالتعاون الثنائي بين البلدين ومنذ سنوات طويلة، مشيراً إلى أن الاتفاقيات الثنائية ليست وليدة اليوم.
ولفتت الصحيفة إلى أن مصدر أمني فضل عدم بيان هويته، قال: "إن إرسال شرطة إلى البحرين أو أي بلد عربي آخر أمر اعتيادي وطبيعي ويقع ضمن اتفاقيات ثنائية بين تلك الدول والبحرين"، وأضاف أن الدفعات التي ستغادر إلى البحرين ستقوم بمهمة بتنظيم وإنشاء وتطوير عمل مراكز الإصلاح والتأهيل لدى مملكة البحرين.



أخبار عامة , 24/12/2013 م
التعليقات (0)
كتابة تعقيب
الإسم
عنوان التعليق
كتابة تعقيب
رمز الأمان
أدخل رمز الأمان