Glitter
المقالات
  • الأكثر تعليقاً
  • الأكثر قراءة
  • ارسل خبراً
ساهم معنا بإرسالك خبراً (أضغط هنا)

ولا تنسى ذكر أسم المرسل ووسيلة الاتصال بك
القائمة البريدية




تحكم الأعضاء

وزارة حقوق الإنسان تعترف بسوء الأوضاع في سجن جو

صوت المنامة - خاص
إعترفت وزارة حقوق الإنسان بسوء الأوضاع في سجن جو، إذ بين بيان رسمي للوزارة اليوم الجمعة أن وفداً من الوزارة زار السجن برئاسة سعيد محمد الفيحاني وكيل الوزارة لحقوق الإنسان يرافقه الخبير القانوني في الوزارة القاضي الشيخ حمد بن سلمان آل خليفة بزيارة إلى إدارة الإصلاح والتأهيل يوم الخميس الماضي.
وجاء في بيان الوزارة إنه خلال الزيارة التي امتدت عده ساعات أبدى وفد وزارة شئون حقوق الإنسان عدد من الملاحظات لإدارة الإصلاح والتأهيل للأخذ بها، وفي الوقت ذاته بحث مع مديري الإدارتين غالبيه الشكاوي التي أثيرت في وسائل الإعلام المختلفة أو تم إثارتها من قبل النزلاء.
وقد نوقشت خلال الزيارة عدد من المسائل المختلفة مثل مسألة التكييف والماء، والطعام المقدم للنزلاء ومعاملة السجناء. وتبين خلال الزيارة بعد المعاينة لعدد من العنابر ومقابله السجناء أن مسألة التكييف في طور الإصلاح و تم بالفعل استبدال بعض وحدات التكيف المركزية بوحدات جديدة
 ووضع وحدات تكييف مجزأة في العنابر التي لا تزال تحت الصيانة، كما تم لقاء مسئول الشركة المعنية بتقديم الطعام للنزلاء والاطلاع على قائمة الطعام خلال شهر رمضان، وقد تبين أن قائمة الطعام قد عدلت بناء على رغبة النزلاء بعد إثارتها من قبل السجناء حيث طلب السجناء استبدال وجبه السحور من وجبه دسمة إلى وجبة خفيفة إضافة لذلك تم الإطلاع على المرافق المائية حيث اتضح وجود خطه لتبريد المياه المستخدمة من قبل النزلاء في فترة الصيف.
 وفيما  يتعلق بمعاملة السجناء استمع الوفد لعدد من النزلاء وناقش قضاياهم مع مديري الإدارتين .وقد تبين وجود نظام شكاوى بالسجن يشمل وضع صناديق للشكاوي يتم كل يوم نقل محتواه إلي إدارة الإصلاح والتأهيل والتي تنقله بدورها إلى إدارة حقوق الإنسان والتي تقوم بإحالة الشكاوي المتعلقة بالحقوق والجنايات إلى النيابة العامة. ومن جانب آخر التقي الوفد بعدد من النزلاء وأهاليهم واستمع إلى ملاحظاتهم حول أوضاعهم في السجن و وعد بمتابعة هذه الملاحظات مع المعنيين.
وأكد وزير شؤون حقوق الإنسان صلاح علي على أن الوزارة حريصة على تطبيق احترام حقوق الإنسان والحفاظ على كرامته في أي موقع كان، وأنها تأخذ أي شكاوى حقوقية محمل الجد ويتم التحقق منها، وتقوم بالتنسيق والمتابعة مع الجهات الرسمية للتحقق من تطبيق مبادئ حقوق الإنسان.
ومن جانب آخر تود الوزارة أيضا أن تثني على الاستجابة السريعة لاستبدال وحدات التكييف المركزية وإضافة وحدات تكييف مجزأة في العنابر قيد الإصلاح، وعلى الاستجابة لتغيير وجبات السحور للنزلاء، مؤكدة الوزارة اهتمامها بحقوق جميع المواطنين والمقيمين على أرضها لأجل تقدم ورخاء مملكة البحرين.

أخبار عامة , 03/08/2012 م
التعليقات (0)
كتابة تعقيب
الإسم
عنوان التعليق
كتابة تعقيب